علوم وحياه
اهلا بك عزيزي الزائر يشرفنا تسجيلك في المنتدى وانضمامك الى عائلتنا فمرحبا بك
علوم وحياه
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


طريقك نحو الرقي
 
البوابهالرئيسيةالتسجيلدخول
نذر أن يقوم الليل الساعة الثالثة فهل له أن يقوم قبل الفجر Support
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 4 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 4 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 24 بتاريخ الإثنين يونيو 08, 2020 5:25 pm

 

 نذر أن يقوم الليل الساعة الثالثة فهل له أن يقوم قبل الفجر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
polat almdar
المدير العام

polat almdar

عدد المساهمات : 290
نقاط : 580
تاريخ التسجيل : 07/10/2009

نذر أن يقوم الليل الساعة الثالثة فهل له أن يقوم قبل الفجر Empty
مُساهمةموضوع: نذر أن يقوم الليل الساعة الثالثة فهل له أن يقوم قبل الفجر   نذر أن يقوم الليل الساعة الثالثة فهل له أن يقوم قبل الفجر Icon_minitimeالسبت مارس 13, 2010 4:09 am

السؤال
لقد كان عندي قبل فترة مشكلة فنذرت أن أقوم قيام الليل من الساعة الثالثة ساعة واحدة إذا صرف الله عني ذلك فصرفه الله عني والحمد لله.

سؤالي هو: هل يجب علي أن أقوم الليل من الساعة الثالثة أو يجوز أن أقوم الليل قبل صلاة الفجر وذلك أيسر لي؟ وهل النذر علي دين مثل الصلاة والصيام؟

وجزاكم الله ألف خير.


الفتوى:لحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن من نذر لله تعالى طاعة وجب عليه شرعا الوفاء بها على الكيفية التي نذرها بها لقول الله تعالى: وَلْيُوفُوا نُذُورَهُمْ.
{الحج: 28}. وقول النبي صلى الله عليه وسلم: من نذر أن يطيع الله فليطعه. الحديث رواه البخاري.


وبخصوص الساعة المذكورة فإنه لا قربة في تخصيصها بالقيام ولذلك يكون تخصيصها بالقيام من باب نذر المباح الذي اختلف أهل العلم في لزومه، فيخير صاحبه بين الوفاء به وكفارة يمين وهو مذهب الحنابلة ومن وافقهم أو لا يلزم منه شيء وهو مذهب المالكية ومن وافقهم.

قال العلامة خليل في المختصر: وإنما يلزم به ما ندب.

ولكل منهما أدلة لا يتسع المقام لذكرها.

هذا إذا لم تكن الساعة الثالثة تأتي في الثلث الأخير من الليل فإذا كانت فيه يكون نذر قيامها قربة لما في الصحيحين أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ينزل ربنا تبارك وتعالى كل ليلة إلى السماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر يقول من يدعوني فأستجيب له، من يسألني فأعطيه، من يستغفرني فأغفر له.

لذلك يلزم الوفاء بقيامها قولا واحدا، وفي هذه الحالة يكون قيامها قبل طلوع الفجر وخاصة في منطقة الخليج في أغلب الأحيان.

والحاصل أن هذه الساعة إذا لم تكن في الثلث الأخير فلا قربة في قيامها، ولكن الأحوط إذا لم تقم فيها أن تخرج كفارة يمين لما ذكرنا أو تقوم قدرها في السدس الأخير من الليل قبل طلوع الفجر لأنه لا حرج في الانتقال من المفضول للأفضل لما رواه الحاكم وغيره أن رجلا نذر أن يصلي في بيت المقدس فسأل عن ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم صل ها هنا يعني في المسجد الحرام.. الحديث صححه الألباني.

والله أعلم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نذر أن يقوم الليل الساعة الثالثة فهل له أن يقوم قبل الفجر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
علوم وحياه :: القسم العام :: 

@ القسم الاسلامي @ :: قسم الفتاوي

-
انتقل الى: